الاحتفال بالتنوع الثقافي في كولومبيا وتعزيزه

الخبرات ذات الصلة: الخدمات الاستشارية
تاريخ البدء: 2003

يقيم مركز سميثسونيان للحياة الشعبية والتراث الثقافي مهرجان سميثسونيان للحياة الشعبية بالإضافة إلى تسجيلات فولكوايس ريكوردينغس والمعارض والأفلام الوثائقية والمقاطع المصورة والحلقات النقاشية والمنشورات والمواد التعليمية. ويؤكد مركز سميثسونيان للحياة الشعبية والتراث الثقافي على أهمية فهم واستدامة الثقافات المتنوعة في الولايات المتحدة وحول العالم ويعمل على دعم ذلك.

كما يقوم المركز بدور قيادي تجاه الزملاء الدوليين في إظهار أهمية التعبير الثقافي كعاملٍ أساسي لتحقيق رفاهية البشرية. وتعزز الممارسات الثقافية الاقتصاديات المحلية وتحسِّن الصحة المجتمعية. وفي مواجهة التزايد في مستويات الهجرة والعولمة وغيرهما من التحديات التي تهدد الاستدامة الثقافية، فإن حماية الحوار بين الثقافات يساعد بدوره على بقاء الثقافات وعدم انقراضها.  

عمل مركز سميثسونيان للحياة الشعبية والتراث الثقافي لمدة دامت أكثر من 10 سنوات مع موسيقيِّين وفنانين ومجتمعات محلية والحكومة الكولومبية لتوثيق وإبراز التنوع الرائع وجمال التراث الثقافي غير المادي الكولومبي أو الثقافة الحية. وبالاعتماد على هذه العلاقات طويلة المدى، فقد ساهمت مؤسسة سميثسونيان في جهود كولومبيا لإعداد سياسة للتراث الثقافي الوطني في كولومبيا تعتمد على مبادئ احترام التنوع الثقافي والديمقراطية الثقافية والحوار بين الثقافات.   

 

تعرف على المزيد عن هذا المشروع

تعمل مؤسسة سميثسونيان مع الشركاء المحليين لإبراز التنوع الثقافي في كولومبيا والحفاظ على استدامته