كيلي تشانس

عالم فيزيائي كبير متخصص في الفيزياء الجزيئية بمركز سميثسونيان-هارفارد للفيزياء الفلكية

يُعد كيلي تشانس عالمًا فيزيائيًا كبيرًا متخصصًا في الفيزياء الجزيئية بمركز سميثسونيان-هارفارد للفيزياء الفلكية إضافة إلى أنه يُعد رائدًا مميزًا في علوم الغلاف الجوي.

وقد تولى كيلي في المرصد الفيزيائي الفلكي التابع لمؤسسة سميثسونيان إدارة انبعاثات الغلاف الجوي السفلي: مشروع رصد التلوث (TEMPO) لقياس مقدار تلوث الهواء. وفي عام 1985، قدم كيلي ومجموعة من زملائه من معهد "ماكس بلانك" للكيمياء طريقة مطيافية الأشعة المرئية وفوق البنفسجية القائمة على الفضاء لقياس طبقة التروبوسفير (الطبقة السفلى من الغلاف الجوي). وقد استمر كيلي لأكثر من 30 عامًا في إجراء الأبحاث بالمرصد الفيزيائي الفلكي كما استمر في تدريس علوم الغلاف الجوي في جامعة هارفارد.

تلقى كيلي جائزة الروح الإبداعية " Innovative Spirit " من أمين مؤسسة سميثسونيان، وجائزة " Earth Venture Instrument Project " الخاصة بوكالة ناسا؛ تقديرًا لعمله في مشروع رصد التلوث (TEMPO). وإضافة إلى ذلك، فإن كيلي، الذي كتب أكثر من 150 منشورًا علميًا، هو عضو بمجموعات عمل ولجان علمية متعددة بالحكومات والمؤسسات الأكاديمية بما في ذلك وكالة ناسا ووكالة الفضاء الأوروبية. وقد حصل كيلي على دكتوراه في الفيزياء الكيميائية من جامعة هارفارد عام 1978. 

 

تعرف على المزيد عن عمل كيلي تشانس

يعمل مرصد سميثسونيان للفيزياء الفلكية مع وكالة ناسا لتصميم أول أداة فضائية تقوم برصد تلوث الهواء بجميع أنحاء أمريكا الشمالية بشكل مستمر

إغلاق