ألدو رينكون

مرشح لرسالة الدكتوراه، جامعة فلوريدا

يدرس ألدو رينكون أصول التنوع الحيوي البري وتطوره في المناطق الاستوائية من العالم الجديد. وتجمع أبحاثه ما بين علم الجيولوجيا وعلم الحفريات للتعرف على أنماط الجغرافيا الحيوية القديمة بين المجتمعات البرية في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية من شمال أمريكا. وعلى الرغم من أن اهتماماته البحثية تتضمن أيضًا تجمعات حفريات تعود لعصر الباليوسين-الأيوسين (منذ 55-60 مليون سنة) في أمريكا الجنوبية، تركز أطروحة الدكتوراه الخاصة به على الجغرافيا الحيوية القديمة وعلم البيئة القديمة وعلم طبقات الأرض الحيوية في المجتمعات البرية الأولى التي استعمرت المناطق البركانية في بنما منذ 21 مليون سنة. شهد العالم خلال هذه الفترة تغيرًا مناخيًا وحيوانيًا دراماتيكيًا، مما أدى إلى ظهور مجموعات جديدة مثل الجمال والخيول في المناطق الاستوائية بالعالم الجديد.

ألدو هو عالم جيولوجيا كولومبي حصل على درجة الماجستير في الجيولوجيا والحفريات من جامعة فلوريدا عام 2012، وهو مرشح لنيل الدكتوراه وباحث مساعد في متحف فلوريدا للتاريخ الطبيعي. 

تعرف على المزيد عن عمل ألدو رينكون

سميثسونيان تستخدم سجلات الحفريات الموجودة في بنما لوضع نموذج للتغيرات المناخية المستقبلية

إغلاق